ميقاسيتي

ميقاسيتي
Author: بدرية العبد الرحمن
Language Arabic
Pages: 60
Genre: Uncategorized
Goodreads Rating: 2.00
Published: March 15th 2014 by دار أثر

حقا يفقد الجوع الإنسان وقاره ونظافته ، في أقل من ساعتين.. ركنت السيارة واليأس يأخذ مني كل مأخذ..والزوجة تقرمش قطع النقتس معي … مابدهاش..دعينا نأكل في السيارة يا سيدتنا.. فرشت كيسا على حضني وساعدتني على تشمير أكمامي، لأنني وبكل صراحة لم أكن قادرا على فعل شيء غير الأكل في تلك اللحظة.. ذلك الخلطبيط الذي انتهينا إليه أنا وهي والجو يخلو من أي صوت إلا صوت قضمنا والتهامنا كان مثيرا للسخرية.. الأرض أمامنا ممتدة بلا انتهاء ولكن لا مكان لنا فيها.. الأرض كل الأرض ، قار ورصيف، وأراضٍ بيضاء مملوءة بالزبل والناس، لم نجد عليها مترا نأكل عليه … هل لهذا معنى؟ عدلت وضع كرسيي إلى الخلف لأمنح بطني وساقي مزيدا من المساحة، ووجدت أن سيارتي الصغيرة التي تنتقدها زوجتي دائما قد اتسعت لي مالم تتسعه الكرة الأرضية كلها.. ووجدتها قد رحبت بي (من الرحابة) وبفوضاي، وبماتقاطر من فمي وأصابعي من الصوص وفتات الخبز..مالم ترحب به مدينة متسعة مترهلة الأطراف.. المجد لسيارتي الصغيرة ، والمجد لعالمي الصغير المكوّن منّي، ومن السيدة التي تشاطرني حياتي وبقعتي وبقع الصوص فوق ثوبي.. المجد للمسكينة بجواري وهي تنظر إلي سعيدة بكل هذه الفوضى والوسخ ، وتلتهم الخبز والدقيق يرمّد عباءتها السوداء.. كان منظرنا طريفا ودافئا وجميلا، وكأن الله قد جمع العالم فينا، في سيارتنا المتكعبرة التي تتوقف عن العمل كل كذا كيلو متر … شعرت بالسعادة تغمرني لدرجة أنها طفرت مني ضحكة..وندّت عنها ضحكة بدورها..

ضحكنا لدرجة أن اهتزت بنا السيارة التي أصبحت كرتنا الأرضية .. لم يعد يعني لنا كل الفراغ حولنا أي شيء.. ***