كاريكاتير ناجي العلي من 1985-1987

كاريكاتير ناجي العلي من 1985-1987
Author: ناجي العلي
Language Arabic
Pages: 208
Genre: Favorites
Goodreads Rating: 4.45
Published: 2011 by دار الفارابي

يضم هذا الكتاب مجموعة مختارة من أعمال الفنان الشهيد ناجي العلي التي رسمها خلال فترة إقامته في لندن ما بين وصوله في تشرين الأول/أكتوبر 1985 ولحظة اغتياله في 22 تموز/يوليو 1987. معظم هذه الرسوم نشر إما في صحيفة القبس أو القبس الدولي في التواريخ المبينة أسفل كل رسم، أما الرسوم التي يضمها الكتاب دون تاريخ، فهي رسوم تنشر للمرة الأولى. إن جميع رسوم ناجي العلي تحمل قيمة خاصة، ولكن للرسمين المنشورين على الصحفتين 195 و196 قيمة استثنائية، فهما آخر إبداعاته التي كان يحملها أثناء توجهه إلى عمله يوم اغتياله المشؤوم. اختار مُصدر الكتاب خالد نجل الفنان الشهيد ناجي العلي ما يزيد عن 280 رسما من إبداعات والده التي أنجزها في منتصف الثمانينيات، وأعطى كل مجموعة منها عنوانا استقاه من هذه الرسوم. فبعد تمهيد كتبه بقلمه ومقدمة بعنوان "دائما يأتي من المستقبل" كتبها محمد الأسعد، تتفتح الرسوم تحت مفردات دالة تشير إلى الهموم الفلسطينية والعربية، ودوما نفاذة، من دون مواربة أو التفاف.

تأتي أحيانا مستعارة من التراث الشعبي مثل "وَكّلوا القرد"، أو من مصطلحات العمل السياسي التي كانت سائدة وقتها، مثل "لا تورطونا"، وفي أحيان أخرى فيها لعب على الكلمات "جواز سفر دبلوماشي" و"دي ويلات" تسخر من حالة الارتخاء والميوعة في الساحة الفلسطينية، وفي الساحة العربية "الفلافل Y I" على لسان حنظلة في سخرية واضحة من الملصقات المكرسة للحكام "الآلهة". والمجموعات الأخرى تأتي على لسان الإنسان المحتج والقلِق، وكذلك إعلان عن العنفوان والإباء "مش ممكن أنسى فلسطين"، "هدايا الأبوات"، "إخوات الشليتة"، "إدفنوه حي"، "مصالح أميركية-ممنوع التدخين"، "نسأله قبل ما نذبحه أو بعد!!!"، "فشروا"، "يا راكعين لأميركا"، "ارسم شجرة".