رازان ابراهيم & عبدالله جابر

كتب الكثير عن الخنساء وشعرها، بعضه كان دراسات جادة خرجت بنتائج تفصيلية لموضوعها، وبعضها كان حشواً وتلفيقاً وتكراراً وقصّاً ولصقاً، وبعضها كان جمعاً وإيراداً لما في الكتب من غير ادعاء التأليف، وبعضها كان عاماً قبالة ماتخصص منها لبحث قضية من القضايا المضمونية أو ظاهرة من الظواهر الفنية. ويزعم الباح...